عناوين
taza

الفساد ينخر تازة بقعة بقعة 

هذه اللائحة وصمة عار وتأكيد واضح على الفساد الذي تعرفه المدينة وهي بمثابة ناقوس الخطر الذي يهدد أمن الساكنة، ويحفزها على الخروج فرادى وجماعات للتنديد بما آلت إليه وضعيتها الاقتصادية والسياسية بالمدينة، إن تداولها على نطاق واسع من لدن رواد مواقع التواصل الاجتماعي بمثابة صرخة و موقف حازم وحاسم للرد على أرباب الفساد ومن يبرر لهم نهش خيرات المدينة، ويوفر لهم الحماية لتجويعنا وسرقة أحلامنا.
يا صاحب الجلالة إن الحقيقة أكثر مرارة وأبشع شكلا من ما نتصور بل هي إخلال واضح بالمسؤولية وخيانة عظمى للأمانة من هؤلاء السياسيين، وكبار المسئولين بالإدارات العمومية، حيث حولوا مدينتنا إلى جحيم لا يطاق من الركود والبطالة وأسسوا لوبيات للفساد وعززوها بعلاقات مصاهرة و روابط عائلية، واقتسموا خيراتنا في ما بينهم ظلما وعدوانا.
إن واقع مدينتنا أصبح شاذا وغير مستساغ ويدعو للقلق في كل لحظة، وكل يوم نلمس في ملامح القرارات فسادا جديدا بأشكال متعفنة، مقاولات للعائلات تفوز لوحدها بالصفقات، و وظائف على المقاس لأبنائهم بشرعية مصنوعة، وغيرها من أشكال الفساد وتلاوينه المتداخلة. إن أعيان المدينة كما يسمون أنفسهم تسربلوا للسياسة وحكموا قبضتهم عليها بكل الطرق الغير المشروعة، واستطاعوا خلخلة هياكل الإدارة وبنياتها وطوعوها لخدمتهم، حيث استفردوا من خيراتنا وأرضنا ونهبوها بوقاحة فاقت وقاحة المستعمر وشروطه.
يا صاحب الجلالة إن ساكنة تازة تعي جيدا أن حبها لك تم التفنن في تغليفه من الفاسدين، وتقديمه بطرق ملغومة، تارة يستأجرون أقلاما فاسدة لينشروا سمومهم، فيكتبون أنهم عثروا على معمل للسلاح عندنا وأخرى يتهمون فيها ساكنة تازة بالغليان، حيث يسخرون البلطجة من أتباعهم وجمعيات أسسوها لتهيج الشارع وصناعة الاحتجاج والمسيرات، هدفها الأساسي تظليل المسئولين وتليين مواقفهم وتقديم أنفسهم كبديل للوساطة، فقط من أجل تبرير تواجدهم الفاسد بالاستقرار والضرورة الأمنية، مخفيين تحت شعار حب الوطن لكن الوطن بريء من عفن ما يزعمون.
يا صاحب الجلالة تازة مدينة سكانها يمقتون الخيانة في جيناتهم وطنيون بالفطرة ترعرعوا على الولاء والحب منذ زمن بعيد وكل ما تم ترويجه من لعنات لا أساس لها من الصحة والساكنة هنا من رعاياكم الأوفياء يعرفون قيمة امن وطنهم في كل تفاصيل الأمور، ومتشبتين بملكهم وعدالته، وأرواحهم رهن إشارة الوطن، وهم اليوم يناشدونكم بالتدخل العاجل لإعادة الأمور إلى نصابها بحكمتكم وينتظرون أيضا إطلالتك الميمونة إلى هذه المدينة التي لها حب خاص لكم ولأسرتكم الكريمة منذ فجر التاريخ. واليوم يا صاحب الجلالة كلنا معك لتفعيل مضامين الدستور بكل أمانة ومسؤولية ولم يعد هناك حياء أو خوف وها نحن نكتب لنبين للمنافقين لصوص المال العام وخونة الأمانة أن حيلة التخوين لم تعد تجدي نفعا معنا، وما يفعلونه بنا ظلما وعدوانا، وخيانة عظمى لهذا الوطن الأمين.
وتحقيقا للحق يا صاحب الجلالة فإن الأسماء الواردة في لائحة المستفيدين من الحي الصناعي ليست كلها فاسدة بنفس الدرجة، فهناك من فتح أبواب معمله في وجه الشباب بالمدينة ويشتغل وفق ما تمليه عليه القوانين، لكن الأغلبية الساحقة اتخذت من البقعة الأرضية المخصصة للاستثمار سكنا لها أو تركتها أرضا قاحلة أو دكانا للصباغة، ولم تستجب للأهداف المرسومة لذلك، وتكرار أسماء المستفيدين من الشطر الأول والثاني مع التحايل في استفادة الزوجة او الأخ أيضا دليل واضح على التحكم في عملية التوزيع والتلاعب فيها وتوجيهها لفئة دون أخرى، من ما ترك انطباعا سلبيا في نفوس الساكنة.

Print Friendly  الفساد ينخر تازة بقعة بقعة  print 48
مشاركة المقال
تويتر
لينكدين
بريد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

bty

جماعة باب مرزوقة تفلح في إنجاح دورة اكتوبر وصادق على الميزانية 2018 بالاجماع

صادق أعضاء المجلس القروي لجماعة باب مرزوقة صبيحة يوم الخميس 5 أكتوبر 2017 ...