عناوين
FB_IMG_1513623838518

بلاغ حزب النهضة تحت عنوان من يستهدف حزب النهضة؟

توصلت الجريدة ببلاغ من المكتب السياسي لحزب النهضة حول الظروف التي أحاطت بإمكانية تنظيم المؤتمر الثالث للحزب بتازة هذا نصه :

من يستهدف حزب النهضة؟

القرار الصادر عن اجتماع المكتب السياسي يوم الجمعة 15 دجنبر 2017 بالمقر الإقليمي للحزب، بتازة، بتأجيل انعقاد المؤتمر الوطني الثالث للحزب والذي كان مقررا عقده يوم السبت 16 دجنبر 2017 بمسرح تازة العليا هو تعبير واضح وصريح من قيادة حزب النهضة عن:
– تغليب منطق الحكمة، ولتفادي أية انزلاقات يمكن أن تحدث يوم انعقاد المؤتمر الوطني في ظل إصرار وزارة الثقافة عن رفضها السماح للحزب باستغلال المسرح المذكور.
– رفضه لازدواجية تعامل وزارة الثقافة والاتصال مع حزب النهضة، في نفس التوقيت يتم التراجع عن استغلال المسرح لانعقاد المؤتمر الوطني من جهة، ومن جهة أخرى دعوة الكاتب العام لحزب النهضة لحضور حفل تسليم الجائزة الوطنية الكبرى للصحافة، في دورتها الخامسة عشر؟
اليوم، وفي هذه المحطة، لدينا قناعة راسخة بأن تعامل وزارة الثقافة والاتصال في شخص المدير الإقليمي لقطاع الثقافة بالإقليم تازة مع حزب سياسي وطني لن يؤدي إلا لترسيخ الصورة السيئة لهذه الإدارة لدى المواطنين وخاصة لدى الرأي العام المحلي بتازة.
إن الرفض الممارس على حزب النهضة في استغلال المسرح من طرف المدير الإقليمي لوزارة الثقافة والاتصال، قطاع الثقافة، إقليم تازة وتوقيت هذا الرفض -أيام قليلة من انعقاد المؤتمر الوطني- والذي خلق ارتباكا لدى اللجنة التحضيرية للحزب وأساء إلى سمعته وكبده خسائر مادية مهمة. هذا الرفض الممارس على الحزب تقف وراءه بعض الجهات بتازة والمنزعجة من الطريق الذي اختارناه، والتي تخشى من تأثيرنا على الأحداث.
إن المؤتمر الوطني الثالث لحزب النهضة يعتبر تحديا حقيقيا، سيتم عقده بإقليم تازة طبقا لقرارات الدورة الرابعة للمجلس الوطني للحزب والذي انعقد بالرباط بتاريخ 29 أبريل 2017، سنؤكد بطريقة عملنا أننا حزب يعبر عن تيار فكري داخل المجتمع يستمد مشروعيته من التعبير عن مطامح وتطلعات الفئات التي تتقاسم معنا نفس القيم.
لا يهمنا في الوقت الراهن الإشاعات والأكاذيب التي رافقت هذا التأجيل، بقدر ما يهم أعضاء وعضوات الحزب المساهمة في إنجاح محطة المؤتمر الوطني الثالث.
و في هذا الصدد، يدعو المكتب السياسي لحزب النهضة :
– الأحزاب السياسية والنقابات العمالية وجمعيات المجتمع المدني بإقليم تازة للوقوف في وجه الخروقات التي يمارسها المدير الإقليمي لوزارة الثقافة والاتصال، قطاع الثقافة، إقليم تازة، والتي تسيء إلى مدينة تازة والى الشخصية التازية التي تمتاز بتاريخ مجيد وفكر خلاق،
– أعضاء وعضوات حزب النهضة والمتعاطفين معه، مواصلة كل الأشكال النضالية حتى تتم محاسبة المدير الإقليمي لوزارة الثقافة والاتصال، قطاع الثقافة، إقليم تازة.

وختاما نؤكد، للرأي العام الوطني والمحلي أننا سنتابع وزارة الثقافة والاتصال قضائيا لقرارها الغير اللامسؤول والغير المفهوم والذي كلف الحزب خسائر كبيرة.
تازة، في 15 دجنبر 2017

20171217_183505  بلاغ حزب النهضة تحت عنوان من يستهدف حزب النهضة؟ 20171217 183505

Print Friendly  بلاغ حزب النهضة تحت عنوان من يستهدف حزب النهضة؟ print 48
مشاركة المقال
تويتر
لينكدين
بريد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

cnopsss

أكادير:رئيس التعاضدية العامة للتربية الوطنية ميلود معصيد في زيارة تفقدية و تواصلية مع المناديب بجهة سوس ماسة

نظمت التعاضدية العامة للتربية الوطنية، أمس السبت، بأكادير، لقاء مع مناديب جهة سوس ...